القائمة الرئيسية

الصفحات



تعرفي على علامات العقم حيث أن العقم عند المرأة دون سن 35 يعني عدم الحمل بعد عام واحد من ممارسة الجنس بانتظام دون استخدام وسائل منع الحمل، والتي يتم تقليلها بالنسبة للنساء فوق سن 35 هذه المرة إلى ستة أشهر.

قد يكون سبب العقم رجل أو امرأة أو كليهما، كما يمكن علاج معظم حالات العقم من خلال التشخيص والعلاج في الوقت المناسب.

لهذا السبب، يجب أن يكون الرجال والنساء على دراية بهذه المشكلة ومراجعة أخصائي في الوقت المناسب لتشخيص المشكلة وحلها، في هذا المقال، تعرفي على مفهوم العقم وأسبابه وأعراضه.

مفهوم العقم

لا يعني العقم دائمًا العجز الدائم عن الإنجاب، فهناك الكثير من الأزواج يعانون من العقم، لكن نسبة صغيرة منهم يعانون من العجز الكامل، حيث ينجب معظم الأزواج المصابين بالعقم الذين يحاولون إنجاب الأطفال في نهاية المطاف أطفالًا مع العلاج أو بدونه.

كما يمكن أن يحدث بسبب الرجل أو المرأة أو كليهما، في بعض الحالات، لا يتم تحديد السبب الرئيسي للعقم بعد كل الفحوصات.

كما يعتبر أزمة لكثير من الأزواج، وغالبًا ما تجلب مشاكل العقم معهم الشعور بالذنب، إجراء الفحوصات قبل الحمل يمكن أن تساعد الأزواج على تحديد حالتهم الإنجابية قبل الحمل للمساعدة.

في هذه الحالة، إذا كانت هناك مشكلة، فسيتم إخطارك عاجلاً وستتلقى العلاج المناسب لتحسين الخصوبة وزيادة فرص الحمل وإنجاب طفل سليم.

علامات وأسباب العقم عند النساء

اضطرابات الإباضة يمكن أن تكون عند النساء أحد أعراض العقم، التغييرات في الدورة الشهرية مرتبطة بمشاكله، حدوث دورات شهرية غير طبيعية مثل النزيف أكثر أو أقل من المعتاد، وعدم انتظام فترات الحيض التي تسبب تغير الفاصل الزمني بين الأيام بين فترات الحيض كل شهر.

أو عدم حدوث الدورة الشهرية أو توقفها فجأة، أو فترات الحيض المؤلمة مثل آلام الظهر، وآلام الأعضاء التناسلية، وتقلص العضلات.

من الأعراض التي يجب الانتباه إليها إذا كنت تخططين للحمل، وإذا كان لديك أي من هذه الأعراض، فاستشيري طبيبك في أقرب وقت لزيادة فرصك في الحمل والتحقق من المشاكل.

كما يمكن أن تشير بعض الأعراض لدى النساء إلى تغيرات هرمونية يمكن أن تؤدي إلى مشاكل في الخصوبة لدى النساء، تشمل هذه الأعراض التي تشير إلى تغيرات هرمونية ما يلي:

  • تشمل التغيرات الجلدية زيادة حب الشباب والبثور.
  • انخفاض أو زيادة الرغبة الجنسية.
  • نمو الشعر الزائد على الجزء الخلفي من الشفتين والصدر والذقن.
  • تساقط الشعر أو ترققه.
  • زيادة الوزن.
  • إفرازات حليبية من الحلمتين لا علاقة لها بالرضاعة الطبيعية.
  • الشعور بالألم عند ممارسة الجنس.

ما سبق هو الأعراض التي تحدث بسبب مشكلة أو أكثر لدى النساء ويمكن أن تشير إلى العقم، لكن قد يكون للعقم سبب آخر ليس له أعراض.

كما يعد اضطراب الإباضة سببًا رئيسيًا للعقم عند النساء، أي أن البويضة لا يتم إطلاقها أو لا يمكن تخصيبها، كما تعد متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS) أحد الأسباب الرئيسية لوقف التبويض.

سبب شائع آخر للعقم عند النساء هو مشاكل قناة فالوب، المسؤولة عن حمل البويضات من المبيض إلى الرحم، أحيانًا يتم انسداد قناتي فالوب بسبب الأنسجة أو التندب بعد العدوى أو بسبب الانتباذ البطاني الرحمي.

كما يمكن أن تؤدي إفرازات عنق الرحم أيضًا إلى إتلاف أو تقليل حركة الحيوانات المنوية، مما يؤدي إلى عدم قدرة الحيوانات المنوية على الوصول إلى البويضة، مما يؤدي إلى الإخصاب.

قد تكون مشاكل العقم بسبب عدم قدرة البويضة المخصبة على الانغراس في الرحم، بمجرد دخول البويضة المخصبة إلى الرحم، يمكن للعديد من العوامل أن تمنعها من الانغراس في الرحم.

كما تعد جودة البويضات أحد العوامل التي تؤثر على قدرة البويضة الملقحة على الانغراس في الرحم، زيادة العمر، خاصة بعد سن 35، يقلل أيضًا من الخصوبة.

نادرًا ما يكون الحمل بعد سن 45 عامًا، يمكن أن يؤدي الوزن الزائد أو فقدان الوزن أيضًا إلى تقليل الخصوبة، بالإضافة إلى تقليل الخصوبة عند النساء، يمكن أيضاً للدخين يزيد من خطر حدوث الحمل خارج الرحم.

علامات وأسباب العقم عند الرجال

قد لا تكون مشكلة العقم عند الرجال واضحة جدًا وقد لا يدركون ذلك حتى يحاولوا الحمل، ولكن فيما يلي بعض الأعراض التي قد تترافق مع مشاكل العقم عند الرجال:

  • تغيرات في نمو الشعر.
  • انخفاض الرغبة الجنسية.
  • ألم أو انتفاخ في الخصيتين.
  • مشاكل الانتصاب والقذف.
  • الخصيتان صغيرتان وصلبتان.

تحدث هذه الأعراض لعدة أسباب، عادة ما يرتبط سبب العقم عند الرجال بمشاكل الحيوانات المنوية، يمكن أن تسبب مشاكل مثل غياب أو انخفاض عدد الحيوانات المنوية أو عدم النشاط أو شكل الحيوانات المنوية غير الطبيعي أو انسداد قنوات الحيوانات المنوية عقم الذكور.

انخفاض مؤقت في إنتاج الحيوانات المنوية، والذي قد يكون بسبب تلف الخصيتين، على سبيل المثال بعد ارتفاع درجة الحرارة لفترة طويلة أو التعرض للمواد الكيميائية والأدوية، مما يؤثر سلبًا على إنتاج الحيوانات المنوية وخصوبة الذكور.

كما أن تعاطي الكحول والتبغ يقلل من عدد ونوعية الحيوانات المنوية، في حين أن الرجال الذين يبلغون من العمر 40 عامًا أو أكثر سيعانون من خصوبة أكبر.

حان الوقت لرؤية الطبيب

إذا كان عمرك أقل من 35 عامًا وتحاولين الحمل لمدة عام، لكنك لم تنجحي، وإذا كنت تبلغين من العمر 35 عامًا أو أكبر وتحاولين الحمل لمدة ستة أشهر ولكنك لم تنجحي، فعليك مراجعة الطبيب.

أيضًا، إذا كنت أنت أو شريكك تعانيان من أي أعراض للعقم، فمن الأفضل مراجعة الطبيب قبل اتخاذ أي إجراء للتأكد من أنك وشريكك في حالة خصوبة.

قد تكون هناك حاجة إلى اختبارات الدم واختبارات البول والتصوير لمعرفة سبب العقم وعلاجه، أيضًا للتحقق من كمية ونوعية الذكرية سيتم إجراء تحليل الحيوانات المنوية.

قد يحيلك طبيبك إلى اختصاصي الغدد الصماء المتخصص في العقم، سيسألك الأخصائي أسئلة حول أعراض العقم والتاريخ الطبي، قبل الذهاب إلى الطبيب، اكتبِ المعلومات التالية وخذيها معك:

  • تشمل الأدوية التي تتناولينها العقاقير الموصوفة، والفيتامينات، والمعادن، والمكملات الغذائية، وأي أدوية أخرى لا تستلزم وصفة طبية.
  • عدد مرات ممارسة الجنس بدون استخدام وسائل منع الحمل، ما هي المدة التي مرت منذ أن بدأت في محاولة الحمل وتاريخ آخر مرة مارست فيها الجنس؟
  • التغيرات الجسدية والأعراض الأخرى التي لاحظتيها في جسمك.
  • احتفظي بسجل لأي جراحة أو علاج خضعت له في الماضي، خاصة تلك المتعلقة بالجهاز التناسلي.
  • إذا كنت قد تعرضت لإشعاع مختلف أو كان لديك تاريخ من العلاج الكيميائي.
  • أخبري طبيبك عن تدخينك وتعاطي الكحول والمخدرات.
  • وأخبري طبيبك عن تاريخك من الأمراض المنقولة جنسياً.
  • أخبري طبيبك عن أي اضطراب وراثي أو مرض مزمن، مثل مرض السكري أو أمراض الغدة الدرقية.

استمعي إلى جسدك وأخبري طبيبك إذا لاحظت أي أعراض، قد يزيد الاكتشاف المبكر لمشاكل العقم من فرصك في إنجاب طفل.

اعلمي أن العقم لا يعتبر مرضًا وهناك العديد من العلاجات التي يمكنك التعرف عليها اليوم بعد زيارة الطبيب واتخاذ الإجراءات اللازمة للقضاء على اسبابه.

تعليقات